عينك على الأحداث

تفاصيل جريمة مروعة هزت العاصمة صنعاء

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- الإعلانات -

كشفت شرطة ومباحث محافظة صنعاء تفاصيل جريمة تقشعر لها الأبدان ويهتز لها الوجدان جراء بشاعتها وبشاعة الفعل والجرم فيها، حدثت في مديرية سنحان جنوب أمانة العاصمة، وكان ضحيتها طفل لم يتجاوز عمره الـ 12 عاماً والمتهم فيها أحد الذئاب البشرية الذي لم يردعه دين ولا عرف ولا قيم ولا أخلاق، قام بمحاولة اغتصاب الطفل وقتله ودفنه في عمارة حديثة الإنشاء.

وبحسب تقرير الإعلام الأمني التابع لوزارة الداخلية، ظهر الطفل “فلان ناصر الشمج” بعد أيام من البحث عنه ولكن عثر عليه وهو جثة هامدة، تم قتله بكل وحشية ودفنه في عمارة قيد الإنشاء في قرية صافية طامش بمديرية سنحان، وكانت جريمة مجهولة لا تعرف هوية من قام بهذا الجرم، وخيم الحزن على الجميع وانتابهم الخوف والقلق، متسائلين بأي ذنب قتل هذا الطفل وأزهقت روحه البريئة وكيف بإنسان أن يتجرأ ويقوم بهذا الفعل الإجرامي غير المسبوق بحق الطفل فلان الذي يشع وجهه براءة وخلق ومحبة.

ووفقاً للإعلام الأمني، فإن البداية كانت حين تلقى مركز شرطة الشهيد الجاكي بلاغاً بفقدان الطفل فلان وفور تلقي البلاغ قام مركز الشرطة بجمع الإستدلالات وتركزت جميعها بالإشتباه بشخص وأُلقي القبضُ عليه ولكنه أنكر معرفته أو صلته بفقدان الطفل وتم الإفراج عنه بضمانة أحد أعيان المنطقة ، وبعد يومين تم استدعائه مرة أخرى وحين استمر في انكاره تم احالته لإدارة البحث الجنائي بمحافظة صنعاء،

- الإعلانات -

ولم يمكث المتهم سوى ساعتين فقط فور وصوله إلى بحث محافظة صنعاء وحين تم مواجهته من قبل مدير بحث المحافظة العقيد الركن ياسر النقيب ومجموعة من ضباط البحث الجنائي بالاستدلالات والقرائن إنهار المتهم واعترف بارتكابه الجريمة.

كاميرا الإعلام الأمني بشرطة محافظة صنعاء انتقلت بمعية رئيس قسم الإعتداء والقتل ببحث المحافظة إلى مسرح الجريمة ووثقت تفاصيل الجريمة وموقعها وكيف قام المتهم بقتل الطفل فلان ونقل جثته بعد أن قام بخنقه.

- الإعلانات -

تجاوز المتهم بفعلته هذه كل الحدود والقيم ولم يراعي أي حق من حقوق الجورة والعيش والملح والصداقة التي تجمعه مع أسرة الطفل المجني عليه ورمى بكل هذه الحقوق والقيم وارتكب جريمة بدون رحمة ولا شفقة وها هو يعترف أمام كاميرا الإعلام الأمني بجريمته التي تهز كيان المجتمع.

إلى ذلك، عبر المواطنون عن استنكارهم الشديد لهذه الجريمة مشددين على ضرورة انزال العقوبات العادلة والصارمة بحق المتهم الذي قام بهذه الجريمة حتى يكون عبرة لمن يحاول أن يقوم بمثل هذه الجرائم ، كما عبروا عن شكرهم وتقديرهم لوزارة الداخلية ورجال الشرطة بالمحافظة والبحث الجنائي وجهودهم الكبيرة في إلقاء القبض على المتهم وكشف خيوط الجريمة.

من جهتها، قيادة الشرطة في محافظة صنعاء ممثلة بمدير عام شرطة المحافظة العميد يحيى المؤيدي والذي كان متابعاً ومشرفاً على إجراءات عملية البحث والمتابعة أولاً بأول ولم يهدأ له بال حتى تم إلقاء القبض على المتهم ، يشيد في كلمته أمام كاميرا الإعلام الأمني بجهود رجال الشرطة والبحث الجنائي موجهاً نصائح هامة لأولياء الأمور.

وكادت هذه الجريمة أن تقيد ضد مجهول وبفضل الله وجهود قيادة شرطة محافظة صنعاء وقيادة البحث الجنائي بالمحافظة تم اكتشاف الجريمة واعتراف المتهم بجريمته واحالته للقضاء ليأخذ جزائه الرادع ويكون عبرة لمن تسول له نفسه إزهاق الأرواح وقتل النفس التي حرمها الله تعالى.

- الإعلانات -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.