عينك على الأحداث

فجوة مناهج الإعلام

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- الإعلانات -

 

- الإعلانات -

- الإعلانات -

أ.خليل القاهري
مراسل التلفزيون العربي

يطلبون رأيك،وعندما تدلو به ،يتذمرون ويعتبرونك مغالياً فيه،
والرأي هو ردٌ على سؤال يتكرر دوماً،حول دراسة الإعلام هل تصنع مذيعا وصحافيا ؟؟
الإجابة ليست لا ،وليست نعم ، ولكن بالنسبة لي لو عاد بي الزمن لدرست مثلا اللغة الانجليزية،أو اللغة العربية،واستثمرت سنوات أربعا ،ومارستُ الإعلام رغبةً وهواية وانتماءً،،ومعظم الإعلاميين البارزين عربيا لاعلاقة لهم بدراسة الإعلام ،
الواقع الإعلامي خااااااصة في هذا الزمن تجاوز النظريات والقواعد المكتوبة،وفي طريقه لإلغاء حتى الأسس والمحددات ،
إجابتي هنا لاتعني أنه لاحاجة لدراسة الإعلام ،ولاتقلل من شأن هذا التخصص،،ولكنها تعيد التذكير بالفجوة الكبيرة بين مناهج وإمكانيات وقدرات هذا التخصص وبين الواقع العملي،ليس في اليمن بل على المستوى العربي؛
……..
منقول من حائطه على الفيسبوك

- الإعلانات -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.