عينك على الأحداث

وفاة غامضة لضابط يمني كبير في مصر

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

- الإعلانات -

في أقل من 48 ساعة على واقعة اغتيال، اللواء حسن بن جلال العبيدي، مسؤول التصنيع الحربي في “حكومة عدن”، شهدت مصر حالة وفاة غامضة لضابط يمني، اثناء احتجازه في أحد اقسام الشرطة في القاهرة، ما يفتح احتمالات بوجود حملة اغتيالات مدروسة، خاصة أن الضحايا من كبار الضباط اليمنيين.

- الإعلانات -

 مصادر إعلامية قالت اليوم الثلاثاء، إن العميد على حسن الشرفي، وهو أحد الضباط في جهاز الأمن السياسي توفي في ظروف غامضة.

- الإعلانات -

وأضافت بأن العميد الشرفي كان مستقرا في القاهرة منذ فترة طويلة ويتلقى العلاج وقد تم القبض عليه بتهمة الاتجار بالعملة وتم تمديد فترة سجنه. وأشارت المصادر إلى أن العميد الشرفي سبق وأن تعرض لمحاولات اغتيال من قبل تنظيم القاعدة.

وكان ضحية الحادث الأول مدير إدارة التصنيع العسكري بوزارة الدفاع التابعة لـ “حكومة عدن” اللواء حسن صالح العبيدي، الذي تم اكتشاف واقعة اغتياله الأحد الماضي داخل شقته السكنية بالعاصمة المصرية القاهرة .

وبحسب مصادر أمنية يمنية – نقلا عن وكالة شيبا إنتلجنس الاستخبارية – إن بن جلال ربما تعرض للتحقيق تحت التعذيب لساعات، مشيرة إلى أنه وجد مكبل اليدين ومصاباً بضربات قاتلة في رأسه، وخمس طعنات متفرقة في بطنه وصدره، وجرح في رقبته، في الشقة التي شوهدت فيها جثته، كما عثر في مكان الجريمة على أعقاب سجائر، ولم يكن مدخنا، بحسب المصادر.

- الإعلانات -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.